الصفحه الرئيسيه » لقاء قمة بين القيادة المصرية والإماراتية في أبو ظبي

لقاء قمة بين القيادة المصرية والإماراتية في أبو ظبي

بواسطة Mironf7edAd3x191imuC@hlRa6i9OswA_ClcEKuznetsov

شهدت الساعات الماضية اجتماعاً هاماً بين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، في العاصمة الإماراتية أبو ظبي، وأفاد المتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية بأن الزعيمين أكدا على أهمية الروابط الأخوية القوية التي تربط بين البلدين، على مستوى القادة وبين الشعبين، وتتجسد هذه العلاقات في التعاون المستمر بين البلدين لتعزيز استقرار المنطقة العربية، خاصة في الظروف الحالية التي تشهد تصاعداً في التحديات على الساحتين الدولية والإقليمية.

لقاء قمة بين القيادة المصرية والإماراتية في أبو ظبي

‎العلاقات الثنائية

وجرى خلال اللقاء مناقشة آفاق توسيع العلاقات الثنائية وتعزيزها في مختلف الأصعدة، وتم التأكيد على الحرص المشترك لتعميق التعاون الاقتصادي وتوسيع الاستثمارات المشتركة وزيادة حجم التبادل التجاري. كما تم التطرق إلى الفرص المتاحة لتعزيز التعاون في المجالات التنموية المختلفة، بما يضمن تحقيق مصالح الشعبين الشقيقين، وتجسد هذه الجهود العميقة روح التآزر والأخوة القوية بين دولة الإمارات ومصر، حيث يسعى البلدان دائماً إلى تحقيق التقدم المشترك والازدهار المستدام.

‎الإمارات والريادة في مجال الفضاء

أعرب الرئيس المصري خلال الزيارة، عن إعجابه الشديد وامتنانه للإنجاز العظيم الذي حققته دولة الإمارات في مجال الفضاء، حيث باتت تعد من الدول الرائدة في هذا المجال على الساحة العالمية، كان هذا الإنجاز المبهر من خلال تنفيذها لأطول مهمة فضائية بقيادة رائد فضاء عربي، دليلًا قاطعًا على الرؤية الاستراتيجية والتطلعات العالية التي تتمتع بها الإمارات في تقدم العلوم والتكنولوجيا، وقد تمنى الرئيس المصري لدولة الإمارات المزيد من النجاحات والتطور في هذا المجال، مؤكدًا على دورها المحوري في إلهام الأجيال الجديدة من العرب لاستكشاف الفضاء وتحقيق الإنجازات المستقبلية.

لقاء قمة بين القيادة المصرية والإماراتية في أبو ظبي

‎القضايا الإقليمية

أشار المتحدث الرسمي إلى أن القائدين استعرضا بعمق العلاقات الاستراتيجية بين مصر والإمارات، مؤكدين على ترابط وتلاحم هذه العلاقات التاريخية والاستراتيجية الهامة والتي تعود بالنفع على شعوب البلدين، وتطرقا خلال اللقاء إلى آخر التطورات على الساحة الإقليمية، حيث أكدا على أهمية مواصلة التعاون المشترك لتحقيق الاستقرار في المنطقة والتصدي للتحديات، وركز الحديث على تعزيز التضامن العربي والجهود المبذولة للدفع نحو تسوية الأزمات بما يحقق أمان ورخاء للشعوب العربية، وأعرب الزعيمان عن تطلعهما لمستقبل أكثر إشراقًا يجمع بين الإمارات ومصر ويسهم في تحقيق التقدم المشترك.

كوب28

وتم التطرق خلال اللقاء، إلى أهمية مؤتمر الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ كوب 28 الذي ستستضيفه دبي، بنهاية العام الجاري وأكد القادة على استعداد الإمارات لتقديم نسخة مميزة وفاعلة بناءً على النجاح الباهر الذي حققته مصر في استضافتها للدورة السابقة كوب 27 في مدينة شرم الشيخ، تلك الدورة التي أسفرت عن نتائج وتوصيات مهمة تعزز الجهود الدولية نحو مكافحة تغير المناخ، وأعربا عن تفاؤلهما بأن يكون كوب 28 فرصة لتوطيد التعاون الدولي في مواجهة التحديات المناخية، مع التركيز على الحفاظ على البيئة وتحقيق التنمية المستدامة للجميع.

لقاء قمة بين القيادة المصرية والإماراتية في أبو ظبي

استمرار التعاون

اختتم فخامة الرئيس السيسي، زيارة بناءة وفاعلة إلى الإمارات استمرت يومين، معززاً بذلك أواصر التعاون والأخوة بين البلدين، وكان في استقبال فخامته لتوديعه، صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، في مظهر رائع من التقدير والاحترام، وذلك لدى مغادرته من مطار الرئاسة بأبوظبي، مُعبرًا عن التقدير المشترك والعلاقات الوثيقة التي تجمع البلدين واستمرار التعاون وبذل الجهود لصالح شعوب المنطقة.

مقالات ذات الصلة

© 2021 إقليمي | كل الحقوق محفوظة